جرائم فرنسا

متابعة مستجدات ملف التفجيرات النووية الفرنسية وتعويض شعب الصحراء

– يطالب فرنسا ببناء مستشفى برفان

ذكرى التجارب النووية الفرنسية
عيسى جيرار يطالب فرنسا ببناء مستشفى برفان

 

Enlarge font Decrease font
 ذكر عيسى جيرار، الناطق باسم ضحايا التجارب النووية الفرنسية برفان، أنه يطالب الدولة الفرنسية ببناء مستشفى بضواحي رفان للتكفل بضحايا التجارب النووية التي خلفت آثارا نفسية وصحية على الجنود الفرنسيين وسكان المنطقة على حد سواء.
وقال عيسى جيرار، أمس، على هامش ندوة تاريخية نظمتها جمعية مشعل الشهيد، ضمن فعاليات ندوات يومية ”الشعب”، حول موضوع ”الأشعة النووية وانعكاساتها على الإنسان والمحيط”، إن الدولة الفرنسية لا تريد تعويض هؤلاء الضحايا. وأوضح جيرار وهو جندي فرنسي سابق شارك في التجارب النووية برفان يوم 13 فيفري 1960، بأنه من بين مائة وسبعة وأربعين جنديا فرنسيا سابقا، شارك في التفجيرات، لم يتحصل سوى اثنين منهم على تعويضات.
 من جهته، قال محمد لحسن الزغيدي، أستاذ التاريخ المعاصر بجامعة الجزائر 3، إن إبادة فرنسا للشعب الجزائري، لم تقتصر على القتل الجماعي بالطرق المعهودة، بل تطور الأمر إلى حد استعمال العلم والتقدم التكنولوجي في خدمة الأغراض الدنيئة، وقال: ”من أمثلة هذه الممارسات نسجل ما اقترفته فرنسا بجميع أطيافها التي اشتركت في عملية تفجير القنبـلة النوويـة في الصحراء الجزائرية، واشترك فيها بداية من الرئيس الفرنسي ”ديغول” إلى أبسط جندي في الفيالق الفرنسية بالجزائر، حيث تعود حيثيات هذه العملية إلى سنة .”1960 وأضاف: ”بدأت فرنسا أولى تجاربها النووية يوم 13 فيفري 1960 في حمو دية بمنطقة رفان، وخطورتها تكمن في كونها سطحية، تفطن سكان المنطقة والبلدان المجاورة لسحابة نووية خطيرة، تتبعها سلسلة من التفجيرات الأخرى السطحية”.
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

معلومات

This entry was posted on 14 فبراير 2013 by in غير مصنف.

الابحار

%d مدونون معجبون بهذه: