جرائم فرنسا

متابعة مستجدات ملف التفجيرات النووية الفرنسية وتعويض شعب الصحراء

– الرئيس الفرنسي هولاند يعد بتطبيق قانون تعويض ضحايا التجارب النووية

الجزائر – فرانس برس

أكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، الأربعاء، في مؤتمر صحافي، أنه لم يأتِ للجزائر من أجل “التعبير عن الندم أو الاعتذار”. وقال رئيس فرنسا، المستعمر السابق للجزائر: “جئت لأقول ما هو حقيقة، وما هو تاريخ”.

وقال هولاند في الكلمة التمهيدية للمؤتمر الصحافي إن “هناك حقيقة يجب قولها حول الماضي وهناك إرادة للنظر للمستقبل، وزيارتي هي للمستقبل، وهي من أجل تعبئة مجتمعينا”.

ورداً على سؤال حول المطالب الجزائرية بالاعتذار والتعبير عن الندم، أجاب: “لقد كنت دوماً واضحاً بخصوص هذه المسألة، أي قول الحقيقة بخصوص الماضي، وقول الحقيقة بخصوص الاستعمار، وقول الحقيقة حول الحرب ومآسيها، وقول الحقيقة حول الذاكرة المجروحة”.

وأضاف: “في نفس الوقت، هناك إرادة لعدم جعل الماضي عقبة في العمل من أجل المستقبل، وبالتالي سيسمح لنا الماضي بمجرد الاعتراف به بالذهاب أبعد وبسرعة أكبر لتحضير المستقبل. هذا ما سأقوله غداً (الخميس) لأعضاء البرلمان الجزائري ومن خلالهم إلى الجزائريين والفرنسيين”.

وكانت 10 أحزاب، منها 4 إسلامية، ندّدت قبل بداية زيارة هولاند برفض فرنسا “الاعتراف والاعتذار والتعويض المادي والمعنوي لجرائمها في الجزائر خلال الاستعمار”.

وينتظر أن يلقي فرنسوا هولاند خطاباً الخميس أمام نواب المجلس الشعبي الوطني وأعضاء مجلس الأمة المجتمعين في جلسة مشتركة.

إلى ذلك، أعلن هولاند، في المؤتمر الصحافي، أن قانون تعويض ضحايا التجارب النووية الفرنسية في الصحراء الجزائرية يجب أن يطبق “كاملاً”.

ورد على سؤال في هذا الصدد بقوله: “أريد أن يتم تطبيق هذا القانون كاملاً، فهو لم يطبق بالصرامة اللازمة”.

ويحدد قانون 5 يناير/كانون الثاني 2010 شروط تعويض ضحايا 210 تجارب نووية قامت بها فرنسا بين 1960 و1996 في الصحراء الجزائرية وفي بولينيزيا الفرنسية.

وأوضح الرئيس الفرنسي أنه “يجب تطبيق القانون كاملاً، وإذا ظهر أن هناك شروطاً لا تسمح لبعض الضحايا بإثبات حقهم، سنرى ما يمكن فعله من أجل ذلك”.

وفي سؤال حول تنقية المواقع الجزائرية التي شهدت التجارب النووية من الإشعاعات رد هولاند: “بخصوص هذه النقطة بدأت الإجراءات، وستستمر في شفافية”.

وشارك حوالي 150 ألف مدني وعسكري في 210 تجربة نووية فرنسية جرت بين 1960 و1996.

——
اعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، الأربعاء، أن قانون تعويض ضحايا التجارب النووية الفرنسية في الصحراء الجزائرية يجب أن يطبق “كاملا”.   وقال هولاند، في رده على سؤال في مؤتمر صحفي: “أريد أن يتم تطبيق هذا القانون كاملا، فهو لم يطبق بالصرامة اللازمة”.ويحدد قانون 5 يناير 2010، شروط تعويض ضحايا 210 تجارب نووية قامت بها فرنسا بين 1960 و1996 في الصحراء الجزائرية وفي بولينيزيا الفرنسية.وأوضح الرئيس الفرنسي، أنه “يجب تطبيق القانون كاملا وإذا ظهر أن هناك شروطا لا تسمح لبعض الضحايا بإثبات حقهم سنرى ما يمكن فعله من أجل ذلك”.وفي سؤال حول تنقية المواقع الجزائرية التي شهدت التجارب النووية من الإشعاعات رد هولاند “بخصوص هذه النقطة بدأت الإجراءات، وستستمر في شفافية”. وتابع: “الشفافية هي المبدأ الذي فرضته”. وشارك حوالي 150 ألف مدني وعسكري في 210 تجربة نووية فرنسية جرت بين 1960 و1996.
الخبر
——-
عهد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند “بتطبيق قانون تعويض ضحايا التجارب النووية الفرنسية في الصحراء الجزائرية التي أجرتها بلاده في 13 فبراير 1960”.
وقال هولاند الذي يقوم بزيارة للجزائر في تصريح للتلفزيون الجزائري: “ان فرنسا تلتزم بتعويض الضحايا”، معترفا بأن هناك مراحل مختلفة.. وبعد 50 سنة من استقلال الجزائر بات من الضروري مباشرة مرحلة جديدة لأننا قادرون على إلقاء نظرة واعية للماضي وتجريب كل ما قمنا بإنجازه معا”.
وكانت فرنسا قد قامت في 13 فبراير 1960 بتفجير قنبلتها الذرية الأولى في سماء رقان في الصحراء الجزائرية، مما أحدث كارثة إيكولوجية وانسانية لازالت تحدث أمراضا ناجمة عن الإشعاعات وهذا رغم مرور 52 سنة على ذلك. ولم يتم الى اليوم الاعتراف بأي من الضحايا المدنيين لهذه التجارب المتبوعة بأخرى حتى 1966 على أنهم كذلك ضحايا.
وفي غضون ذلك، وجه الرئيس الفرنسي دعوة لنظيره الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة لزيارة فرنسا متى سمحت له الفرصة بذلك.
وقال: “انه تناول خلال مباحثاته مع الرئيس بوتفليقة على انفراد قضية التدخل العسكري في شمال مالي”، موضحا ان “التدخل العسكري مسألة يحددها مجلس الأمن”.
وأضاف: “انه تلقى ضمانات وتسهيلات من الرئيس بوتفليقة لكشف الحقيقة والتحقيق في قضية اغتيال سبعة رهبان في (دير تبحرين) بولاية المدية”.

(كونا)
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

معلومات

This entry was posted on 21 ديسمبر 2012 by in .ارشيف . استعمار ، تجارب نووية ، ،باحثون ،.

الابحار

%d مدونون معجبون بهذه: