جرائم فرنسا

متابعة مستجدات ملف التفجيرات النووية الفرنسية وتعويض شعب الصحراء

– المجاهد رابح مشهود: زيغود أرسلني إلى ليبيا مشيا على الأقدام

المجاهد رابح مشهود في الذكرى الـ57 للثورة التحريرية لـ”الحوار”: زيغود أرسلني إلى ليبيا مشيا على الأقدام لأربط الاتصال بين الداخل والخارج

هو أحد أبناء هذا الوطن، سجل اسمه في صفحات النضال الجزائري والتحق بصفوف الجهاد ضد الاستعمار الفرنسي مذ كان صغيرا، عانى مرارة الألم وفراق أهله الذين قتلوا جميعا وفي يوم واحد على يد الاستعمار الفرنسي، ما زاده إصرارا وعزيمة في الدفاع وبكل قوة عن الوطن والمساهمة في نيل الحرية. المجاهد رابح مشهود في هذا الحوار، يروي لنا قصته مع الكفاح وينقل لنا صورا من نضاله.
 ونحن نحتفل بالذكرى الـ57للثورة التحريرية الكبرى، ما هي الأحداث التي بقيت راسخة في ذاكرتك تأبى النسيان؟
لم أنس أي شيء من ذاكرة ثورة التحرير الوطني ولا أستطيع أن أنسى ما مرّ علي من أحداث ما حييت وبوجه خاص عام 1956 الذي قتل فيه أفراد  عائلتي عن بكرة أبيهم صغيرا وكبيرا ودمر بيتنا بالكامل ولم يبق أي أثر له، بعد غارات جوية مطولة كانت متبوعة بضربات مدفعية قوية على القرية التي كنت أقطن فيها المسماة ”الكاف” التابعة لبلدية الحروش ولاية سكيكدة، وأنا كنت في عداد الموتى بالنسبة للاستعمار الفرنسي، حيث ورد اسمي ضمن قائمة الوفيات في سجلات الحالة المدنية للإدارة الفرنسية آنذاك.
كما لا أستطيع أن أنسى ما دمر وأتلف مع البيت، حيث كنا نملك كتبا ومخطوطات هامة جدا ونادرة، لكن للأسف كل شيء يومها دمر وتلاشى.
كل مناسبة وطنية تمر إلا وكانت صور عائلتي تلازمني، فكيف أنسى صورهم وكان أصغرهم سنا يبلغ من العمر 16 سنة، كلهم ماتوا ، والداي، أعمامي أخوالي والكثير من أقاربي، بالإضافة إلى رفاق الدرب الذين استشهدوا في سبيل استقلال الجزائر. أتذكر كيف كان إيمانهم قويا بالله عز وجل وبالقضية التي يحاربون من أجلها رغم مآسي الحرب وكانوا لا ينسون الشهادة أبدا قبل الشروع في أي عملية فدائية.
وماذا عن عملية التحاقك بصفوف الثورة التحريرية والمهام التي كنت تقوم بها ؟
كنت من الأوائل الذين التحقوا بالثورة وكنت أحد أعضاء المنظمة السرية وكنت متابعا من قبل الفرنسيين، ولما جاءت الثورة كنت من الأوائل الذين التحقوا بصفوفها وكنت أنشط في عدة مناطق خاصة المنطقة الثانية، ومن بعدها ربطت الاتصال بين الداخل والخارج وأرسلت من طرف زيغود يوسف مشيا على الأقدام من الجزائر إلى ليبيا، لأربط الاتصال بين الداخل والخارج، وقتها كنا في حاجة ماسة إلى السلاح وكنا ندخل السلاح على ظهورنا ونمشي في الليل حتى لا يرصد المستعمر حركتنا والحمد لله حققنا النصر.
 مع كل مناسبة وطنية، تجدد الدعوة لضرورة إعادة كتابة التاريخ وتصحيح بعض المغالطات التاريخية، ما هو موقفك من هذه المسألة باعتبارك واحدا من أفراد الأسرة الثورية؟
أشباه المجاهدين هم من يحاولون طمس الحقائق رفقة عملاء فرنسا الاستعمارية، فإعادة كتابة التاريخ لن تكون في صالحهم وسيفضح هذا ادعاءاتهم، لكن يجب تحقيق هذا الأمر يوما مهما طال الزمن.
 اعترفت فرنسا مؤخرا بأحداث 17 أكتوبر بعد مطالبات عديدة بالاعتراف بكامل جرائمها، ما تعليقك؟
هذا شيء يخص فرنسا التي لم تعترف بجرائمها في حق الشعب الجزائري الأعزل ومازال ضحايا الاستعمار يسقطون إلى يومنا هذا في الحدود الجزائرية التي ملأتها فرنسا بالألغام. والجريمة الكبرى، هي التجارب النووية التي بقيت انعكاساتها إلى اليوم.
العديد من الدول الكبرى اعترفت بالجزائر وفظاعة الجرائم التي ارتكبها الاستعمار، لكن فرنسا مازالت تتنكر لجرائمها، ومؤخرا اعترفت الحكومة الفرنسية بجرائم 17 أكتوبر ورغم ذلك مازلنا إلى اليوم نجهل عدد الذين قتلوا في تلك الأحداث.
 وما هي الرسالة التي توجهها لجيل الاستقلال والجزائر تتعرض لتهديدات خارجية عدة لضرب استقرارها؟
الثورة عظيمة وحققت إنجازا كبيرا جدا وهو استرجاع السيادة الوطنية على كامل التراب الوطني والتمتع بالحرية التي دفع من أجلها الشعب الجزائري الثمن غاليا ونذر في سبيل ذلك الكثير من أرواح الشهداء الأبرار رحمة الله عليهم. وبقى هذا الشعب صامدا رغم فظاعة الاستعمار الذي قتل واغتصب ونكّل وخرب كل شيء، فهناك قرى ومداشر لم يُعَد تعميرها إلى حد اليوم بعد أن دمرها الاستعمار الفرنسي وأباد أهلها.
على جيل الاستقلال أن يحافظ على ما أنجزه الأجداد، والعملية ليست سهلة وحماية الوطن واجب كل جزائري،كما أحث طلبة الطور الابتدائي، المتوسط والثانوي وبالأخص الجامعي، على أن يجتهدوا في دراستهم وأن ينشطوا في مجال البحث العلمي لأن الجزائر تحتاج لهم لكي تحدث تقدما نحو الأمام وأدعوهم إلى ضرورة التفاني في العمل وإتقانه وأن يكونوا أوفياء لشهداء الوطن الذين قدموا حياتهم في سبيل الجزائر.   
 حاورته: حنان حملاوي
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

معلومات

This entry was posted on 3 نوفمبر 2012 by in .ارشيف . استعمار ، تجارب نووية ، ،باحثون ،.

الابحار

%d مدونون معجبون بهذه: